تخريج طلاب معهد تكريت برعاية وحضور المديرة العامة هنادي بري

 

إحتفلت بلدية “تكريت” وإدارة معهد تكريت الفني الرسمي، بتخريج الدفعة 15 من طلاب المعهد الناجحين في الشهادات الرسمية برعاية وحضور المديرة العامة للتعليم المهني والتقني الدكتورة هنادي بري.

الحضور
حضر حفل التخرّج إلى جانب بري والمدير المهندس زياد الصانع ورئيس البلدية عبدالله غية، رئيس الدائرة الإقليمية لوزارة الشؤون الإجتماعية في عكّار حسن طرابلسي، رئيس دائرة الشمال في التعليم المهني ركان الصديق، الدكتور محمد خليل رئيس المعهد العالي للدكتوراه، مدير المعهد الفندقي بئر حسن الأستاذ نادر صبرا، مدير معهد الأمل التربوي الأستاذ نبيه مراد والأستاذ نبيه زين الدين، ومدراء المعاهد وتربويين، مدير كلية عصام فارس للتكنولوجيا الدكتور ايلي كرم، مفوض كشاف التربية في عكار الاستاذ فؤاد الصراف وحشد من رؤساء اتحادات بلدية وبلديات ومخاتير وفاعليات ثقافية واجتماعية وأهالي الخريجين.

بدأ الاحتفال بالنشيد الوطني اللبناني من كشافة التربية الوطنية فوجي تكريت وفنيدق، ثم كلمة ترحيب من عريف الإحتفال الشيخ خضر النجيب، فدخول الطلاب الخريجين الى مكان الإحتفال.

غية
رئيس البلدية عبدالله غية وفي كلمته للمناسبة رحّب بالدكتورة هنادي بري ” التي كانت دومًا السبّاقة في احتضان أي عمل تربوي، وفي دعم المبادرات التربوية الفنية حرصًا منها في تفعيل التعليم المهني والتقني فعلاً لا قولا”.

ولفت غية إلى المشروع “الذي تعمل عليه البلدية مع ادارة هذا المعهد عليه لإنشاء مبنى جامعي فني يليق بالمنطقة والذي سيتضمن اختصاصات جديدة واهمها قسم التدريب على النفط والغاز الذي سيساهم في تدريب وتخريج مساعدي مهندسين فنيين في هذا التخصص، ويساعد في توفير فرص عمل لأبناء البلدة والجوار ، شاكرًا الممولين والمساهمين الذين يسعون لتحقيق هذا المشروع”.

غية أشار إلى اهتمام البلدية بالمدرسة الرسمية، وبالرياضة والعمل الكشفي والإجتماعي، ودعم الأنشطة التربوية والثقافية والإجتماعية مع الشباب والأطفال بالشراكة مع وزارة الشؤون الإجتماعية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومؤسسة معوض.

وهنأ غية الطلاب وأهاليهم على نجاهم وتخرُّجهم.

الصانع
مدير المعهد المهندس زياد الصانع رحّب بالدكتورة بري بقوله:”اليوم شمس الجنوب تشرق من عكار ، لتخيط بوتقة الوطن من أقصاه إلى أقصاه في تلاحم لا تفك عُراه. اليوم تضاء شمعة الأمل بيد إبنة الجنوب، حضورها أمسى عطر ندى الياسمين ناصع من بياض قمم عامليّة تتخشع أمامها سطور التاريخ ، عهدنا بكم أن لا شيء مستحيل ولا الحلم سراب، كلمتكم عمل، وعملكم خطة ومسار، ودربكم درب نجاح وارتقاء، وما حضوركم اليوم إلا لاحتضان نجاح طلابكم في عكار ولتفتحوا لهم باباً نحو المستقبل بيدِ من نور، ملء الشكر لكم دكتورة هنادي على لفتتكم الكريمة وهي ذكرى ستحفر في فؤادنا وثنايا المكان على مدى الأيام.

كما رحّب بالحاضرين، في معهد تكريت الفني الرسمي وقال: “هذا المعهد الذي يتطلع كسائر معاهد عكار إلى المساهمة في التنمية الإقتصادية، وإحداث الفرق في رفع مستوى دخل الفرد وتلبية حاجات سوق العمل إلى اليد العاملة المتخصِّصة، أو بالأحرى إلى اليد العامل التقنية المتخصصة”.

بري
وألقت راعية الحفل المديرة العامة الدكتورة هنادي بري كلمة جاء فيها:” باسم نشيد تردده حناجر المزارعين في البيادر والفلاحين في الحقول والطلاب في المدارس، ها أنا اليوم في عكار ثالوث الإمام المغيب السيد موسى الصدر، حيث عاشت عكار في عقله ووجدانه فكانت الثالث بعد الجنوب والبقاع، في مطالبته الدائمة برفع الظلم والحرمان والقهر عنهم، فعاشت عكار في ذاكرتنا وعقولنا ومع الوقت أصبحت جزءًا من ثقافتنا”.

أضافت:” وها أنا اليوم أقف أمامكم وبينكم، في زيارتي الثانية لهذه المنطقة العزيزة على قلوبنا، جئت لأكرّس هذا الإهتمام في أقدس مناسبة، مناسبة تكريم النجاح والعلم والثقافة”.

وتابعت:” وكمديرة عامة للتعليم المهني والتقني يؤسفني أن أقول لكم بأننا وصلنا إلى القرن الواحد والعشرون، وما زال البعض ينظر للتعليم المهني والتقني نظرة دونية، مع أنه الحجر الأساس الذي ساهم في بناء دول انتكست في الحروب العالمية كالمانيا وبريطانيا، و غيرها، ويجهل الكثير ماهية التعليم المهني والتقني، ودوره في بناء المجتمع وذلك بسبب غياب الوعي، والإرشاد والتوجيه المهني”.

بري لفتت إلى:” أننا نؤمن بالمواهب الموجودة داخل كل إنسان منا و أؤمن بأن التعليم المهني والتقني هو جواز سفر للعمل وليس البطالة، لذا يجب أن نعمل جميعاً لنغيّر هذه النظرة عبر إعتماد أسس عملية و علمية في عملنا وإعتماد الشفافية، والحد من الهدر ورفع المستوى التعليمي والتدريبي، وبعدها معا، سوف نقول للجميع أن التعليم المهني والتقني، حاجة وليس خيارًا، أخيراً للمتعلم طلابنا”.

وتوجهت إلى الطلاب قائلة:” خياركم هو الصحيح أقرأ في عيونكم أمل المستقبل، وغدنا المشرق بالسواعد الآتية، والأفكار النيرة، فكونوا على قدر المسؤولية”.
وختمت بشكر “تكريت ورئيس البلدية و خاصة مدير المعهد، الأستاد زياد الصانع لنشاطه و إندفاعه”.

وقد تخلل الإحتفال كلمة للطلاب وعرض مسرحي شارك فيه طلاب المعهد من تنظيم وأداء فرقة “ورا شبابيك” للمسرح التفاعلي، وقد توجّهت المديرة العامة هنادي بري إلى الفرقة بالقول:”عملكم وأداءكم يرفع الرأس ويكبّر القلب فشكرًا لكم”.

بعد ذلك تسلمت الدكتورة هنادي بري درعًا تقديريًا من البلدية كما سلمت الشهادات إلى الطلاب الخريجين، والدروع إلى الطلاب الأوائل.

Post Author: morheb

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *