مرشح “المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى” في عكار الأستاذ وسيم المرعبي: ترشيحي لخدمة الأوقاف وتحسين أوضاع المؤسسات الدينية في عكّار

بدعوة من الجامعة المرعبية أقيم في مطعم “غراسياس” – عدبل، لقاء موسّع تخللته فطور صباحي على شرف القطاع الديني في الهيئة الناخبة لانتخابات المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى في عكار وحضرها: نائب رئيس الجامعة المرعبية ومرشحها للمجلس الشرعي المحامي وسيم المرعبي، أمينها العام المحامي وهيب المرعبي، المفتي زيد زكريا، عضو المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى علي طليس، رئيس دائرة الأوقاف الإسلامية في عكار الشيخ مالك جديدة، رئيس صندوق الزكاة في عكار عمار الرشيد، مدير الازهر والكلية الشرعية الدكتور عبد الرحمن الرفاعي أعضاء مجلس الأوقاف في عكار، رؤساء اتحادات بلدية ورؤساء بلديات امناء وعمداء الجامعة المرعبية ومشايخ ورجال دين أعضاء الهيئة الناخبة للمجلس الإسلامي الشرعي الأعلى.

وسيم المرعبي
وتحدّث مرشح الجامعة المرعبية وسيم المرعبي فقال:”نحمد الله أن منّ علينا بهذا اللقاء الجامع مع الأحبة للتداول بالشؤون الدينية بشكل عام من انتخاب مفتٍ لعكار ووضع المشايخ والتي هي محور جميع اللقاءات التي تجري بين المؤتمنين على الشؤون الدينية وستكون لدينا في سلّم الأولويات إن شاء الله ولا بدّ من السعي إلى تطبيقها”.

أضاف:” لا يعقل أن تبقى عكار خزان أهل السنة بلا مفتي. وهنا لا بد من السعي إلى تسريع انتخابات مفتٍ لعكار أسوة بباقي المناطق. فهل يعقل أن تكون عكار وهي لديها أكبر مساحة من الأوقاف 40 % بمقابل الوضع المالي في أوقافها متدهور هكذا؟. وهنا أيضًا نشير إلى أنه لا بدّ من السعي مع رجال القانون لإنهاء ملف التعدّي على الأراضي الوقفية والتعاون مع رجال الأعمال لاستثمار هذه الأراضي بالشكل الذي يؤمّن لدائرة الأوقاف، المردود المادي المناسب، وكل ذلك في سبيل تأمين سبل العيش الكريم للمشايخ وأئمة المساجد في عكار، وتأمين الضمان الصحي والمنح التعليمية لهم، وموازنة كافية لكلية الشريعة ولأزهر عكار”.

وتابع “إن الجامعة المرعبية وبمكرمة من رئيسها المهندس غسان بك المرعبي تسعى دائمًا إلى إيلاء الجانب الديني الإهتمام لاسيما من خلال لجهة الدورات القرآنية والمساعدات المختلفة في هذا الصدد، ومساعدة الأوقاف وصندوق الزكاة، ومؤخراً الإستعداد لإعطاء دائرة الأوقاف الإسلامية قرضًا حسنًا، في سبيل دعمها ودعم صندوق الزكاة وأزهر عكار”

وختم “أعاهدكم وبصفتي مرشحًا لانتخابات المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى وأقول لكم أني ترشحت لخدمة إخواني العلماء وكما قال سيدنا عثمان تريدون رجلًا فعّالاً لا قوالاً. وأعدكم أن أكون إلى جانب الأوقاف والمؤسسات الدينية ما استطعت إلى ذلك سبيلا”.

جديدة
وقال رئيس دائرة الأوقاف الإسلامية في عكار الشيخ مالك جديدة “في هذا اللقاء المبارك أقول إن عمل الأوقاف يحتاج إلى وقت فالوقت جزء من العلاج ولا بد من التكاتف لوضع الأوقاف على الطريق الصحيح. ووضع البلد يتراجع يوماً بعد يوم لكن الحمد لله هناك رجال يسندون هذه الأوقاف والأمور على خير إن شاء الله ووجوه الخير في عكار كثر مثل الأستاذ علي طليس والأستاذ محمد المراد وإن شاء الله الإخوة الذين سيفوزون وأنا أظن أن الأستاذ وسيم هو ناجح بشيمه وكرمه وأصالته فأسأل الله له وللجامعة التوفيق فقد أصبحت معلمًا للخير في عكار والشمال”.

الرفاعي
مدير أزهر عكار الشيخ الدكتور عبدالرحمن الرفاعي كانت له كلمة في المناسبة وتمنّ فيها الإهتمام بأزهر عكار لأنه الوحيد الذي يخرّج أساتذة في التعليم الديني.

أما المفتي زيد زكريا فاعتبر أن “هذا اللقاء المبارك بوجود الهيئتين الدينية والسياسية في عكار ونسأل الله تعالى أن يجعله اجتماع خير وتأسيس للإصلاح في الأوقاف والشؤون الدينية بشكل عام في عكار.

أضاف: إن وجود الهيئة الناخبة للمجلس الإسلامي الشرعي الأعلى معنا بهذا اللقاء أيضًا فيه كل الخير والجامعة المرعبية سبّاقة بعمل الخير ونأمل كل الخير بمرشحها الأستاذ وسيم المرعبي. إن الإنتخابات التي نستعد إليها في الأسبوع القادم ستجري على عهد سماحة مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبداللطيف مدريان حفظه الله ونأمل بزيادة حصة عكار في المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى فحقنا ليس عضوًا واحدًا فقط، كما وبتوسيع الهيئة الناخبة وانتخاب مفتٍ جديد لعكار إذ لا يجوز أن يبقى الوضع هكذا في عكار”.

Post Author: morheb

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *