الجامعة المرعبية أحيت عيد المعلم

جرياً على عادتها السنوية، أقامت الجامعة المرعبية ولمناسبة عيد المعلم، احتفالاً تخللته مأدبة غداء تكريمية في مطعم “دار القمر” – طرابلس، بحضور رئيس الجامعة غسان بك المرعبي ممثلاً بنائب الرئيس المحامي وسيم المرعبي، المرشحة ديما جمالي، الأمين العام وهيب جواد، رئيس اللجنة التربوية الأستاذ عبدالكريم فياض، عمداء الجامعة، رئيسة الإرشاد والتوجيه في عكار ليلى كفروني، وحشد من المدراء والأساتذة.

قدّم للحفل الأستاذ رائد مرعب ثم النشيد الوطني اللبناني ونشيد الجامعة المرعبية.

فياض
وألقى رئيس اللجنة التربوية الأستاذ عبدالكريم فياض كلمة استهلها بتحية إلى المعلمين في عيدهم منوهاً بتضحياتهم وتفانيهم وأضاف:”المعلم المتواضع يخبرنا، والجيد يشرح لنا، والمتميز يبرهن لنا، والعظيم هو الذي يلهمنا، وهذا ما ينطبق على رئيس جامعتنا فهو معلم وملهم في آن، فهو رجل المحبة والخير وقد زرع في قلوبنا الحبّ والخير والولاء لأرض وشعب عكار”.

أضاف:”مهندسنا هو إنسان بارع من أصحاب أكبر الشركات في العالم وإنساناً يقف على مسافة واحدة من الجميع وشخصاً معطاء يقظ الضمير شعاره: خير الناس أنفعهم للناس”.

جواد
المحامي وهيب جواد هنأ المدراء الذين استلموا حديثاً كما شكر جميع الأساتذة على حضورهم وقال: “نفخر بكل عكاري تبوّأ مركزا تربوياً في عكار”.

أضاف: “اجتماعنا اليوم هو اجتماع سنوي بالنسبة للجامعة المرعبية، مع من وهبوا أنفسهم لأجل العلم والأمانة والإخلاص، هو اجتماع تقديري منا لأهل العلم وحاملي رسالته فنحن أمة إقرأ ورتّل وارتقِ. والمعلم هو من خرّج المهندس والطبيب وغيرها من المهن ليكونوا قادة المستقبل، وعكار غنية بأصحاب الأدمغة والإختصاصات، ولكن هذا الحرمان بحاجة إلى فرص عمل. كما أنه من الواجب علينا مساعدتهم في اختيار تخصصاتهم. ونحن في الجامعة المرعبية أخذنا هذا الأمر على عاتقنا وسنعمل على وضع برنامج توجيهي لهذا الأمر فنأمل من مدراء الثانويات التعاون معنا في هذا الموضوع عبر اللجنة التربوية في الجامعة المرعبية التي أوجّه لها كامل الشكر على عملها”.

وختم: “سنقوم بإجراء لقاءات مع الطلاب وتزويدهم بالمهارات اللازمة ليتمكّنوا بأنفسهم من تحديد خياراتهم واختصاصاتهم في الجامعات”.

نائب رئيس الجامعة المحامي وسيم المرعبي ألقى كلمة رئيس الجامعة غسان بك المرعبي فنقل تحيات الأخير إلى الحضور وقال: “يوم المعلّم هو مناسبة لشكر هذا الإنسان على عطائه اللامحدود، أيها المعلم لك في ذاكرة كل الأجيال مكانة لا تضاهيها مكانة ولك ألف تحية وتحية أتوجه”.

كما توجّه بالشكر “إلى اللجنة التربوية في الجامعة المرعبية على جهودها لتطوير التربية والتعليم”.

كما تحدثت المرشحة عن المقعد السني الخامس في طرابلس الدكتورة ديما جمالي “فنوهت بالجامعة المرعبية وأنشطتها وتحدثت عن مشاركتها في خمس لجان نيابية في المجلس النيابي من بينها لجنة التربية، ودعت إلى “التصويت بكثافة يوم الرابع عشر من نيسان الجاري لخيار المستقبل خيار العلم والتقدم والتطور”.

هذا وتخلل الإحتفال عرض فيديو عن إنجازات الجامعة المرعبية في المجال التربوي، وتم تكريم مدراء وأساتذة أحيلوا على التقاعد.

Post Author: morheb

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *